لعلمك

لعلمك

إقرأ لي

دخلوا بكليك شمال :D

Blog Archive

الاثنين، أكتوبر 08، 2012

postheadericon كلمة ما قلتهاش !

الارتباك يسلُبني أثمن لحظاتي دائمًا !! 
تبًا 



كلمة ما قولتهاش 


لما شفت اللوجو دا  سقفت من فرط إعجابي بالفكرة !
وقلت زي ما بقول كل ما الاقي حد سبقني لحاجة في دماغي "يا ولاد الإيييييييه"
بقالي فترة مؤمنة إن الفكرة فرحة، والفكرة غاية، وكيان 
بل أصلاً الفكرة هي الدنيا والدنيا في الأصل فكرة
الدنيا كـ حاجة كبيرة، والدنيا بكل مفرداتها الصغيرة والكبيرة !
وبعدين فوجئت باتصال، بيقول لي إني مدعوة في الإيفنت دا علشان اتكلم عن خبرة حياتية !
في الأول اترددت جدًا لأني عارفة نفسي ما بعرفش اعبر عن نفسي صوتيًا زي ما بعبر كتابة 
بس بصراحة، الفكرة لعبت في دماغي وأقنعتني :D 
وقررت ساعتها أتكلم عن الفكرة !



لما شفت قائمة المتحدثين، لقيت نفسي بسأل نفسه "يالهوي ! طب أنا هروح أقول إيه وسط الناس دي"
الناس دي لفت الدنيا، واتحركت وعملت حاجات كتير ملموسة، أنا كل اللي عملته في حياتي 
شوية كلام وأفكار متبعترين هنا وهناك
بس خطرت لي فكرة بردو، إن الناس الجامدة دي أتيحت لها الفرصة إنها تشوف الدنيا الكبيرة
وأنا أتيحت ليا الفرصة إني أشوف الدنيا الصغيرة اللي هي نموذج مصغر للكبيرة
فقررت ساعتها أتكلم عن إننا مهم نستكشف نفسنا 
مهم نفكر، ونفهم الدنيا ونبص عليها من أي شباك يتفتح لنا 
كنت عايزة أقول إن الدنيا زي الساعة مليانة تروس صغيرة وكبيرة كلها شبه بعض وكلها مهمة
ولو فهمنا الترس الصغير بيتكون من إيه وبيشتغل ازاي، هنفهم الترس الكبير
لأن مش كل الناس بتقدر تشوف الترس الكبير 



قبل الإيفنت بكام يوم ما كانش جايلي نوم، كنت بفكر في فترة حضانة الفكرة !
الفترة اللي لازم الفكرة تعيشها جواك، فترة "حملنا " في الفكرة
اللي هي زي الجنين، لو طلعت بدري هتطلع ناقصة محتاجة تدخل "حضانة" محتاجة دعم ومساعدة من حد تاني علشان يكملها
ولو قعدت جوانا زيادة عن اللزوم هتموت :( 
وبعد ما تتولد لو أهملناها قبل ما يشتد عودها بردو هتموت أو هتبوظ
أو هتبقى "فكرة شوارع" :D 
من غير مستقبل واضح، بل وممكن كمان تبقى مضرة !



لما حانت اللحظة الحاسمة :D
ماعرفتش أقول اللي جوايا لأن سارة اللي جوايا رخمة، قعدت تنتقدني لحظة بلحظة، وتستطعم الكلام 
عملت زي إعلان صن بايتس :D اللي هو دا 



ولأني كنت طول الوقت حاطة في دماغي فكرة إني مش هعرف اتكلم مش هعرف اتكلم مش هعرف اتكلم :D
حدث بالفعل، وما قلتش اللي كان نفسي أقوله 
اللي هو قلته فوق دا D: 

6 بوينتس أوف فيو:

Eno يقول...

تعرفي ياساره انا بحب اسلوبك جدا اقولك علي كمان سر انا بحبك في الله

Eno يقول...

تعرفي ياساره انا بحب اسلوبك جدا اقولك علي كمان سر انا بحبك في الله

7ekaya يقول...

أعتقد أنك من الشخصيات اللي الفكرة نفسها هي اللي تدور عليكي مش انتي اللي تدوري ع الفكرة

عموما أعمق الكتاب قد يقعون في مثل ما وقعتي بع غاليتي

تحياتي

SHARKawi يقول...

حلو احساسك . حلو كمان تواضعك .
حلو كلامك . واسلوبك .
بسيط وسهل . يوصل على طول للعقل . مع انه مغموس في فلسفة عميقة حلوة المذاق .
ولكن يستطيع كل من يتذوقها ( كلماتك ) أن يعرف مدى جمال حلاوتها .
الفكرة دنيا . والدنيا في الاصل فكرة . وتروس كبيرة وتروس صغيرة . وكلها في الأخر تروس . اللي عرف الترس الصغير بيتشغل ازاي . طبيعي يعرف الترس الكبير شغال ازاي . ومش محتاج انه يروح يدور ويستكشف هوا الترس الكبير دا مختلف فية اية . او لية .
وفعلا الساعة من غير تروس صغيرة ما تشتغلش . صحيح الظاهر اول ما بنفتح ساعة ( ساعة بمفهومها الضيق المحدودة في نطاق الماديات والمحسوسات ، ساعة بعقارب وبطاريات ، أو ساعة بمفهومها الواسع الشامل لكل عقارب الحياه ) نلاقي ان الكبير هوا اللي ظاهر ، ع الوش . والصغير هوا اللي بيشغلة ، هوا اللي بيحركة ، تحت مش ظاهر .

ساعات كتير اللي يتكتب يتقال . واللي يتقال ما يتكتبش . وان انكتب ما يتقالش .
المهم في الأخر انه وصل . انه واصل . انه مسموع . وله صوت .
احساس محسوس . وملموس .

تقبلي مروري . وتحياتي

SHARKawi يقول...

حلو احساسك . حلو كمان تواضعك .
حلو كلامك . واسلوبك .
بسيط وسهل . يوصل على طول للعقل . مع انه مغموس في فلسفة عميقة حلوة المذاق .
ولكن يستطيع كل من يتذوقها ( كلماتك ) أن يعرف مدى جمال حلاوتها .
الفكرة دنيا . والدنيا في الاصل فكرة . وتروس كبيرة وتروس صغيرة . وكلها في الأخر تروس . اللي عرف الترس الصغير بيتشغل ازاي . طبيعي يعرف الترس الكبير شغال ازاي . ومش محتاج انه يروح يدور ويستكشف هوا الترس الكبير دا مختلف فية اية . او لية .
وفعلا الساعة من غير تروس صغيرة ما تشتغلش . صحيح الظاهر اول ما بنفتح ساعة ( ساعة بمفهومها الضيق المحدودة في نطاق الماديات والمحسوسات ، ساعة بعقارب وبطاريات ، أو ساعة بمفهومها الواسع الشامل لكل عقارب الحياه ) نلاقي ان الكبير هوا اللي ظاهر ، ع الوش . والصغير هوا اللي بيشغلة ، هوا اللي بيحركة ، تحت مش ظاهر .

ساعات كتير اللي يتكتب يتقال . واللي يتقال ما يتكتبش . وان انكتب ما يتقالش .
المهم في الأخر انه وصل . انه واصل . انه مسموع . وله صوت .
احساس محسوس . وملموس .

تقبلي مروري . وتحياتي

طيار باراشورتات يقول...

انا كنت موجود يوميها وقاعد ورا انبسطت أوى لما لقيت اللاسعة اللى بقرالها من وقت للتانى طالعة وهتتكلم ... بما انى بحب أوى استكشف شخصية اللى قدامى من حركات جسمهم وتعبيراتهم ...الا انك مدتنيش فرصة يادوب طلعتى ونزلتى بس لقيت الناس بتسقف سقفتلك وزعلت انك فعلا أقل وقت اتاخد يمكن ...... بطلى لسعان وكتر التفكير ف أوقات زى دى وحش عليكى يا بنتى

المتابعون

اعتبرها بيتك ♥

وِش القفص

خليك ورايا

دليفري..