لعلمك

لعلمك

إقرأ لي

دخلوا بكليك شمال :D

Blog Archive

الأحد، يناير 01، 2017

postheadericon .... 2016

كنت مقررة لحد وقت قريب جدًا ما اكتبش عن السنة اللي فاتت دي.. ولحد آخر دقايق في السنة كنت فاكرة اني عديت بسنة سيئة جدًا
والحقيقة هي كانت قاسية جدًا، وصعبة عليّا وصادمة في أوقات كتير.. لكن في الآخر، الحمد لله، أنا طالعة منها مجبورة الخاطر.. وراضية يارب جدًا!
السنة دي الفيلم جري قدامي بسرعة أوي، أسرع مما تخيلت، وشفت الداين بيتدان بسرعة جدًا، وأنا شخصيًا حاجات كنت بغلط فيها في حق الناس بقت تترد لي فوري، وربنا كان كريم وبيلهمني أفكر وأعرف إن دا عشان عملت كذا! 
السنة اللي فاتت حققت فيها دستة أحلام، كنت خلاص بطلت أحلم بيها وكنت حاسة إنها ما بقتش فارقة معايا، بس لما اتحققت انبسطت، من قلبي جدًا..
السنة اللي فاتت عرفت معنى الوجع الحقيقي لإني ما الاقيش نفسي! أدور على اللي جوايا مالاقيش حاجة غير هم تقيل أسود! وعرفت بردو معنى الفرحة من القلب وإننا نعيش اللحظة.. أي نعم ما بقتش أعمل كده بشكل مطلق بس عشت كام لحظة!
السنة اللي فاتت أكتر سنة قربت فيها من نفسي، وبطلت اهرب منها، وبطلت أقسى عليها اكتر من اللازم وأجلدها عمال على بطال، طبطبت عليها، وعذرتها وسامحتها.. وعرفت إنه يوم ما البوصلة بيني وبينها تضيع ماحدش هيقدر يساعدني غير نفسي..
السنة اللي فاتت عرفت معنى القهرة الحقيقية من القلب، بس عرفت بردو حلاوة إني أجيب حقي، وحلاوة إن ربنا يرد لي حقي! 
السنة اللي فاتت جربت حاجات كتير ماكنتش متخيلة إني هقدر أجربها قبل مثلاً 10 سنين ولا حاجة.. ومبسوطة بالتجارب.. رغم إني حبيت قوقعتي أكتر بكتير.. بس مبسوطة بالمرات اللي طلعت فيها براها.. 
شكرًا يا رب على السنة دي، على اللي اتعلمته فيها، واللي كرمتني بيه.. وحتى على غلطاتي اللي كانت سبب في إني أعرف أكتر.. 

1 بوينتس أوف فيو:

محمد سلامة يقول...

يا رب اعرف اعمل زيك يا سارة
انا لسة بأجلد نفسي
بس غصب عني لأنها مودياني في داهية :)
ربنا يجعل أيامك كلها جميلة

المتابعون

اعتبرها بيتك ♥

وِش القفص

خليك ورايا

دليفري..